فيروس كورونا - الطـرود والتوريـدات

قد تتأخر الطرود والتوريدات بسبب القيود المفروضة على الطيران بسبب فيروس كورونا.

إذا تأخر الطرد أو التوريد بصورة أخرى بشكل كبير وكان لذلك تأثيرًا كبيرًا عليك، فلديك الحق في إلغاء عملية الشراء. أنت  في هذه الحالة غير مضطر إلى القيام باستلام هذه السلعة أو دفعها. قم بتوجيه مطالبتك بالإلغاء إلى الشركة التي اشتريت منها هذه السلعة.

إذا تأخرت عملية التوريد أو لم تصل إليك بسبب ظروف استثنائية، فمن غير المرجح أن يكون لديك الحق في الحصول على تعويضات للتضرر. وعندما يكون التأخير راجعًا إلى ما يسمى بالظروف الاستثنائية، لا تعتبر شركة النقل مسؤولة عن التأخير.

اقرأ المزيد عن تأخر التوريد على موقع المستهلك "هالّو كونسمنت" Hallå konsument

إذا لم تتمكن أنت والشركة من التوصل إلى حل، يمكنك تقديم شكوى إلى مجلس الشكاوى العامة للمستهلكين (ARN) للحصول على تقييم. لا توجد تكلفة للنظـر في قضيتك من قبل مجلس الشكاوى العامة للمستهلكين ARN. 

اقرأ المزيد وقم بتقديم بلاغ على موقع مجلس الشكاوى العامة للمستهلكين ARN